الأحد 16 يونيو 2024

قصة واقعيه

انت في الصفحة 1 من 7 صفحات

موقع أيام نيوز

_ لما ماما ماټت .. بابا أتجوز طنط عزة علطول .. مكنتش عارف ليه بتعاملني وحش اوي كدا .. ما انا مكنتش بعملها حاجة خالص .. كانت تقولي روح وتعالى وأقعد واسكت وكل اللي عليا اني بهزلها راسي بالموافقة حتى مكنتش بتكلم علشان متضربنيش زي ما بتعمل لما بابا بينزل على الشغل بتاعه.. وفي يوم كنت مستني بابا يرجع من الشغل كالعة علشان أترمي في حضنه لانه بيوحشني اوي طول اليوم وبحس من غيره اني وحيد 
أصلي بحب بابا اوي اوي .. لانه كان بيلعب معايا وبيجبلي كمان شيكولاته .. أه والله .. شيكولاته بقى وشيبسي وحاجات كتير.. بس في يوم لقيت طنط عزة
واقفة عند باب الدخول واستنت بابا لما جيه من الشغل.. جريت عليه علشان أحضنه.. لقيتها بتزوقني وبتضربني ضړبة على ايدي ولقيتها بټعيط لبابا وبتقوله 
_ يا فايز ماينفعش اللي بيحصل فيا ده .. أنا لسه عروسة جديدة وعمار أبنك مش راضي يسكت طول اليوم .. ولا حتى راضي يسمع كلامي .. أقوله أقعد يقولي لأ ويفضل يتنطط على السرير ويبهدله وكل شوية أدخل أنضفه يرجع يبهدله تاني .. انا تعبت يا فايز شوف لك حل بقى.. لو مش مصدق تعالى اوريك.

أنا كنت واقف جنب بابا وماسك ايده.. ساب ايدي ودخل معاها عند أوضتي .. فضلت واقف وانا باصص عليهم من بعيد وكنت مستغرب اوي .. ما انا معملتش اللي طنط عزة بتقوله لبابا ده .. قربت من بابا خطوتين ولسه هقوله يا بابا.. سمعت طنط عزة بتقوله 
_ أهو يا فايز شوفت .. صدقتني .
رد عليها بابا وقالها وهو بيقرب منها وبيطبطب عليها
_ مصدقك يا روحي .. بس بقى متعيطيش .. هنقلبها نكد ليه بس .
ردت على بابا وقالتله وهي موطيه صوتها 
_ عايز تصالحني .. ودي عمار عند عمته.
بصراحة بابا زعق فيها جامد وسابها ومشي وهو بيمسكني من ايدي وبيقولي 
_ تعالى معايا يا حبيبي .
قعدنا في الصالة وقالي وهو بيبوس على خدي
_ عمار .. مش انت عارف
 

انت في الصفحة 1 من 7 صفحات